تذكرنــي
التسجيل التعليمات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 




اضافة رد

 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع

  #1  
قديم 02-28-2011, 08:33 PM
الأميــرة ســارة الأميــرة ســارة غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 20
افتراضي حالتى مختلطة من الأشياء و نقيضها .

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

- العمر 25 سنة
2- الجنس.بنت مصرية
3- المستوى التعليمي.جامعية
3- الحالة الاجتماعية ( اعزب/ متزوج). عزباء
4- الحالة العملية ( طالب/ اعمل/ عاطل عن العمل/ ربة بيت). لا أعمل .

نمطى الشخصى esfj


أنا فتاة عمرى25 سنة مثقفة متدينة الصراحة مشكلتى هى انا نعم أنا منذ صغرى و أنا أشعر بعدة أشياء منها أننى لن أكون فتاة عادية / أننى لست كمثل الفتيات / أحياناً أشعر بأن ليس لى حق فى الحياة / أن من أقل منى هو أفضل منى ..

هذا باختصار و اليكم بعض التفاصيل :

أنا فتاة وحيدة أكبر اخوتى لى ولدين يصغرانى من أم من عائلة كبيرة فى بلدتها و أب من عائلة بسيطة و لكنهما على مستوى المركز الاجتماعى مرموقين بالبداية كنا نعيش فى بلدة أمى ثم انتقلنا الى بلدة أخرى بها أقارب أبى منذ حوالى 15 عام المهم يشهد الجميع بأن أمى ربتنا جيداً يتعرف الجميع بأدبنا و أخلاقنا مما جعلنا مثار غيرة من البعض و لكننا كنا نتعامل مع الجميع بشكل طيب لكن المشكلات دائماً يتم افتعالها من أبسط الأشياء لذا حافظنا على علاقة طيبة بدون الانغماس فيها درئاً للمشكلات و حفاظاً على صلة الرحم و هكذا نشأنا بمعزل نوعاً ما ...

لا أخفى أن أمى هى من ربتنا على الأخلاق و الدين و الحمد لله لكنها كانت تفرط فى ذلك فهى من كانت تختار ملابسنا و طعامنا و قرارتنا لفترة طويلة من عمرنا الى أن أشعرتها أننا لابد أن يكون لنا رأى خاص و الحقيقة أنها استجابت و لكن كان الوقت قد أزف .. لذا دائما فى كل قرار لابد أن أراعى عائلتى و أخذ رأيهم و أتوصل معهم ارأى وسط ..

منذ بداية عمرى و أنا أشعر أن لى تفكير خاص أحيناً كثيرة أفضل من المحيطين بى و كنت أشعر دوماً أننى مختلفة عن الأخرين درست بالثانوية العامة و كنت أتمنى أن أدرس الأداب الفرنسية أو علم النفس لكن نظراً لأن هذه الكلية خارج مدينتنا فقد رفضت عائلتى سفرى لذا درست علوم الادارة و الحمد لله أتممت دراستى بنجاح و كنت أحلم بأنى عقب التخرج سأعمل و أبدأ حياتى العملية و الشخصية لكن تأتى الرياح بما لا تشتهى نفسى أقدمت على أكثر من عمل و لم أوفق و عملت فى احدى المكاتب و لكن نظراً لما به من ظلم و بعض المحرمات تركت العمل بعد رفض صاحب العمل الاذعان لشرع الله و فكرت فى استكمال دراستى لكن أهلى رفضوا ذلك بحجة أنه يكفى من الدراسة ما نلت و أننى فى سن الزواج فلأنتظر الزوج المناسب و لنا عمل تجارى بسيط أعمل به و لكنى أشعر بأن حياتى ليست مثل ما أتمنى مضى على تخرجى 4 سنوات و لم أحقق أى شئ ...

منذ صغرى و أنا يساورنى شعور بأنى أحيانا أفكر أفضل ممن فى سنى لأنى لم أكن أهتم بالتحدث مع الشباب أو الاهتمام سوى بدراستى أهتم بالثقافة أبحث عن أصحاب العقول دائماً لكن أكثر ما يحزننى هو أننى دائما ما تحدث لى انتكاسات فى كل شئ فى كل مرة أحلم بشئ أو أتمنى شئ أو أسعى لشئ تبوء كلها بالفشل أنا الحمد لله فتاة قنوعة و طيبة و مؤدبة سبق لى الارتباط بالخطبة بشخص ما وافقت عليه لأنى وجدت أنه يناسبنى فى ما كان يظهر منه فى التدين المؤهل لكن امكانياته المادية كانت ضعيفة ووافقت عليه لكنى كنت أشعر بأنى الرجل و هو المرأة لم تكن له شخصية يعتمد فى أبسط الأشياء على أهله ووجدته و أهله يطمعون بى و بأهلى و لا يريدون ضمان أى حق من حقوقى الشرعية ناهيك عن عدم الاحترام لأهلى رغم و الله يعلم صدقى تعاملنا معهم باللين فى اتمام الزيجة لذا رفضت اتمام الزواج ...

يتقدم لى البعض للزواج لكنى لا أجد فيهم من يناسبنى لعدة عوامل من عدم التكافؤ الدينى / الاجتماعى ، أجد الفتيات الأخريات ممن يثقلن على خطابهن بالطلبات المادية أو من تسيئ المعاملة تنعم بكل شئ ..

دائما أتقرب الى الله بالطاعات على اختلافها و الحمد لله أنا متدينة و أعلم أن هذا ابتلاء لكن أحيانا أشعر بأنى لا أستطيع التحمل أحيناً أشعر بانى على درجة عالية من ثقتى بنفسى و أحياناً لا أخياناً أشعر أن الحياة جيدة و رائعة و أحياناً لا أحياناً أشعر بالغيرة لكنى أمنع نفسى من الافراط فيها حتى لا تكون حقداً أو حسداً لكنى كلما أنظر لنفسى و أجد محصلتى من كل شئ صفر أتألم لنفسى كثيراً .. أشعر بأن ليس لى حق فى الحياة لكنى عندما أفكر أقول لو كان الأمر كذلك لما خلقنى الله و لكنى أستغرب مما يحدث لى ..

أنا مشتركة بأكثر من جمعية أهلية و أحب التواجد الاجتماعى لكنى أحيانا أشعر أنى لا أريد أن أتواجد مع أحد أشعر بأنى الشئ و نقيضه حالتى النفسية دائما مختلطة غير ثابتة دائما ما أحاسب نفسى على كل شئ غالباً ما أكون خجولة و لا أملك روح المبادرة و أعلم أن هذه من علامات عدم الثقة بالنفس ... كما أننى دائما ما أكبت مشاعرى و أستطيع أن أدارى ألامى عن الأخرين لكنى مع نفسى أجدنى لا أتحمل أى شئ ... كما أنى أنتقص من نفسى دوماً ...

أنا أقرأ كثيرا فى علوم البرمجة و التنمية البشرية لكنى لا أعرف لحياتى هدف و باختصار سئمت من تحديد الأهداف و فى كل مرة لا تتحقق رغم أنى أكون متفائلة و أكون حسنة الظن لكن دائماً ما يحالفنى عدم النجاح و الحمد لله و ألتجئ أحياناً الى التحقير من أى هدف حتى أرضى نفسى

أنا مشتركة بأحد المنتديات النسائية الاجتماعية و أحل الكثير من مشكلات الأخريات لكنى فى بعض الأحيان أشعر بأنى غير قادرة على حل مشكلتى
علاقتى بصديقاتى هم يحبونى جداً و أنا أحبهم جميعهن متزوجات بارك الله لهن و رغم انشغالهن بحياتهن الا أنهن عندما تتاح الفرصة يسألن عنى و يشجعننى على الارتباط لكنى لا أستطيع الارتباط لمجرد الزواج فلابد من أن أجد التكافؤ الذى أريده الجميع فى عائلتى و صديقاتى يقدرننى و يحترمننى لكنى لا أقدر نفسة و احتقرها .. دائما أعطى الأفضلية لغيرى رغم أنهم قد يكونون لا شئ ... لا أهتم بالموضة و أمور البنات هذه كل ما أبحث عنه الكتب أعلم الكثير عن استراتيجيات النجاح لكنى لا أعرف تطبيقها و فى كل مرة أفشل ...

أمى صديقتى لحد كبير فناهيك عن زواج كل صديقاتى و قريياتى أشعر بأنها وحيدة لبعدها عن أهلها و هى حزينة لحالى لكنى و هى متمسكين بأن هذه مرحلة ابتلاء و سيفرجها الله قريباً حياتى منحصرة بين العمل فى مشروعنا التجارى البسيط و المنزل و النت و الجمعية الأهلية التى اشتركت فيها حديثاً أشعر بأنى أبحث عن شئ ماهو و كيف الوصول اليه لا أعلم ..

لى أخ يصغرنى الله يبارك فيه يارب أخرج نفسه من دائرة الاهتمام بمصالح العائلة و اتجه للعمل الخارجى أشعر بأنه أفضل منى و أنه سيحقق ذاته عنى لأنى كلما أقدمت على شئ أتذكر العائلة و مصلحتها فأبى و امى فى عملهما و أنا أتحمل مسئولية هذا المشروع جزئياً .. و لكنى أشعر بأنى ضيعت عمرى هباءاً ، تقديرى الذاتى ضعيف ، أحب أن أريح الأخرين على حساب نفسى حتى لا يتألمون ، أحب أن أكون محط أنظار الأخرين لكنى أحياناً أترك ذلك رغم أحقيتى به ..


و لكى أكون منصفة فأنا عصبية المزاج أحياناً أحيانا شئ بسيط يثير عصبيتى لكنى أخف من ذلك أحياناً و لن أقول بأن اهلى هم السبب فى مشكلتى لكنى أنا السبب التى استسلمت لكل هذه المشاعر السلبية و استسلمت و جعلت نفسى فى مهب الريح و لكن ماذا أفعل .. أفكر فى أن ما مضى قد مضى و هناك القادم و سيكون أفضل لكن لا أعلم كيف و ماذا أفعل ..


أنا أسفة للاطالة و لكن أرجو أن تساعدونى ..
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 03-02-2011, 03:21 AM
د.حنان الشيخ د.حنان الشيخ غير متواجد حالياً
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 186
افتراضي

اختي
ارجو تلخيص مشكلتك بنقاط محددة لكي استطيع مساعدتك.

عفوا ما فهمته ان المشكلة تتركز في عدم زواجك حتي الان...هل هذه هي المشكلة التي ترغبين مني المساعده بها؟
حياك الله
رد مع اقتباس

اضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
الأشياء الصغيرة.. منال الأحمدي منتدى تطبيقات البرمجة اللغوية العصبية في الإسلام 4 08-26-2016 08:25 PM
تحريك الأشياء عن بعد ؟؟!! Ultimate منتدى الطاقة . 5 01-24-2012 09:09 AM
عالم الأشياء..وعالم قوى الأشياء hikmat منتدى الطاقة . 0 06-19-2010 05:58 PM
أول امرأة تؤم صلاة جمعة "مختلطة" في الولايات المتح أبو الفداء :::: الارشيف :::: 4 03-21-2005 12:39 PM


الساعة الآن 03:00 AM.